أمواج الأندلس أمواج عربية
أهلا ومرحبا بك زائرنا الكريم، إذا كانت هذه زيارتك الأولى للمنتدى، يشرفنا أن تقوم بالتسجيل اذا رغبت بالمشاركة في المنتدى، أما إذا رغبت بقراءة المواضيع فتفضل بزيارة القسم الذي ترغب أدناه
عزيزى الزائر يسعدنا ان تنضم الينا وتلحق بنا
كى تفيد وتستفيد بادر بالتسجيل مع اطيب الامنيات ادارة المنتدا
ورجاء التسجيل باسماء لها دلالية الاحترام



وطن واحد هدف واحد قلب واحد قلم واحد تلك هى حقيقة أمواج الاندلس
 
أمواج الأندلسأمواج الأندلس  الرئيسيةالرئيسية  التسجيلالتسجيل  دخولدخول  مدونة أمواج صغيرةمدونة أمواج صغيرة  أضغط وادخل وابحثأضغط وادخل وابحث  

شاطر | 
 

 سيدنا بلال رضى الله عنه / بقلم شريف الحكيم

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
شريف الحكيم
عضو فعال
عضو فعال
avatar

عدد المساهمات : 4039
تاريخ التسجيل : 19/12/2009

مُساهمةموضوع: سيدنا بلال رضى الله عنه / بقلم شريف الحكيم   الجمعة يوليو 16, 2010 4:54 am



ضريح بلال.



سيدنا بلال
*****
سيدنا بلال فى المنام
شاف الرسول بيناديه
شد حالة والرحال

والدموع بتسبقو
لجل النداء
وللرسول

***
الحسن والحسين بيعرفوه
وبيطلبوه للأذن
لبا النداء
***
لما بيأذن بلال للصلاة

( الله أكبر * الله أكبر )
الجميع بيسمعوه
والمدينة بتعرفو

( لا اله الا الله )
تبكى النسا ويا الرجال

( محمد رسول الله )
رعش الحجر

ويا الشجر
والبيبان
يوم ما سمعو الاذان من بلال
لجل النداء

****
/ شريف الحكيم /

لقد استوحبت تلك الكلمات من تلك القصة عن سيدنا بلال رضى الله عنة

عد وفاة النبي عليه أفضل الصلاة والسلام ذهب بلال 
إلى أبي بكر رضي الله عنه 
يقول له:”يا خليفة رسول الله، 
إني سمعت رسول الله 
صل الله عليه وسلم يقول: 

"أفضل عملٍ للمؤمن الجهاد في سبيل الله“
- قال له أبو بكر: فما تريد يا بلال . 
- قال:أردت أن أرابط في سبيل الله حتى أموت
- قال أبو بكر: ومن يؤذن لنا . 
- قال بلال وعيناه تفيضان من الدمع:
إني لا أؤذن لأحد بعد رسول الله 
- قال أبو بكر: بل ابق وأذن لنا يا بلال . 
-قال بلال:إن كنت قد أعتقتني لأكون لك
فليكن ما تريد، وان كنت أعتقتني لله فدعني 
وما أعتقتني له. 
-قال أبو بكر: بل أعتقتك لله يا بلال فاذهب حيث تشاء . 
فسافر إلى الشام حيث بقي هناك 
مرابطا ومجاهدا يقول عن نفسه:
لم أطق أن أبقى في المدينة بعد 
وفاة الرسول صل الله عليه وسلم 
وكان إذا أراد أن يؤذن وجاء إلى
أشهد أن محمدًا رسول الله" 
تخنقه عَبْرته، فيبكي، فمضى إلى الشام 
وذهب مع المجاهدين،،
وبعد سنين رأى بلال النبي 
صل الله عليه وسلم في منامه 
وهو يقول: ما هذه الجفوة يا بلال . 
أما آن لك أن تزورنا.فانتبه حزيناً، 
فركب إلى المدينة المنورة ، فأتى قبر 
النبي صل الله عليه وسلم وجعل يبكي عنده ، 
فأقبل الحسن والحسين فجعل يقبلهما 
ويضمهما فقالا له: نريد أن تؤذن في السحر 
فَ علا سطح المسجد فلمّا قال:
الله أكبر الله أكبر ارتجّت المدينة المنورة 
فلمّا قال: أشهد أن لا آله إلا الله زادت رجّتها
فلمّا قال: أشهد أن محمداً رسول الله
خرجت النساء من خدورهنّ . .
فما رؤي يومٌ أكثر باكياً وباكية من ذلك آليُـۆم
وعندما زار الشام أمير المؤمنين عمر رضي الله عنه
توسل المسلمون إليه أن يحمل بلال رضي الله عنه 
على أن يؤذن لهم صلاة واحدة،
ودعا أمير المؤمنين بلال،
وقد حان وقت الصلاة ورجاه أن يؤذن لها،
وصعد بلال وأذن .. فبكى الصحابة رضوان الله عليهم 
الذين كانوا أدركوا رسول الله
صل الله عليه وسلم وبلال يؤذن،
بكوا كما لم يبكوا من قبل أبداً وكان عمر أشدهم بكاء . 
وعند وفاته تبكي زوجته بجواره، فيقول . 
لا تبكي،غدًا نلقى الأحبة محمدا وصحبه. 
هذا ما تقشَعر له الابدَان وتفيّض له الأعيّن 
هذا الذي يقال عنه من أروع مآقرأت
 صل الله على نبينا وحبيبنا وقرة أعيننا محمد صل الله عليه وسلم.
 
. يامن تقرأ هذا المنشور لاتدعه يقف عندك شارك المنشور ابتغاء وجه الله سبحانه وتعالى ليصل إلى أكبر عدد ممكن من الناس فضلاً وليس أمراً

~~~~أذكر الله~~~~






عدل سابقا من قبل شريف الحكيم في الجمعة مايو 19, 2017 6:21 pm عدل 2 مرات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://amoaagsherif.ahlamontada.com
وفاءعبده
موجة شرفيه
موجة شرفيه
avatar

عدد المساهمات : 492
تاريخ التسجيل : 04/05/2010

مُساهمةموضوع: رد: سيدنا بلال رضى الله عنه / بقلم شريف الحكيم   الجمعة يوليو 16, 2010 5:10 am

الله واكبر



بارك الله فيك يااستاذ شريف
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
سيدنا بلال رضى الله عنه / بقلم شريف الحكيم
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
أمواج الأندلس أمواج عربية  :: فن الابداع وهمس الخواطر-
انتقل الى: