أمواج الأندلس أمواج عربية
أهلا ومرحبا بك زائرنا الكريم، إذا كانت هذه زيارتك الأولى للمنتدى، يشرفنا أن تقوم بالتسجيل اذا رغبت بالمشاركة في المنتدى، أما إذا رغبت بقراءة المواضيع فتفضل بزيارة القسم الذي ترغب أدناه
عزيزى الزائر يسعدنا ان تنضم الينا وتلحق بنا
كى تفيد وتستفيد بادر بالتسجيل مع اطيب الامنيات ادارة المنتدا
ورجاء التسجيل باسماء لها دلالية الاحترام



وطن واحد هدف واحد قلب واحد قلم واحد تلك هى حقيقة أمواج الاندلس
 
أمواج الأندلسأمواج الأندلس  الرئيسيةالرئيسية  التسجيلالتسجيل  دخولدخول  مدونة أمواج صغيرةمدونة أمواج صغيرة  أضغط وادخل وابحثأضغط وادخل وابحث  

شاطر | 
 

 انتصار سياسي للوبي الإسلامي فى واشنطن.. الجيش الأمريكي يمنع استعمال (بنادق المسيح)

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
شريف الحكيم
عضو فعال
عضو فعال
avatar

عدد المساهمات : 4041
تاريخ التسجيل : 19/12/2009

مُساهمةموضوع: انتصار سياسي للوبي الإسلامي فى واشنطن.. الجيش الأمريكي يمنع استعمال (بنادق المسيح)   الأحد يناير 24, 2010 10:33 pm



فيما يعد انتصارا سياسيا يحسب لـ "اللوبي الإسلامي" الناشئ فى واشنطن، استجابت شركة "تريجيكون" بمدينة
ويوردةم بديترويت أحد أكبر مصنعي السلاح للجيش الأمريكي للضغوط السياسية وقررت إزالة آيات الإنجيل التي اعتادت أن تطبعها على الأسلحة والمعدات العسكرية المصنعة للجيش الأمريكي.

وكان اللوبي الإسلامي الذي قادته منظمة كير الإسلامية بواشنطن قد مارس حملة ضغط سياسي على وزارة الدفاع الأمريكية بمشاركة العديد من منظمات المجتمع المدني والمنظمات العلمانية فى امريكا لاجبار وزارة الدفاع الأمريكية على عدم شراء أي أسلحة من شركة "تريجيكون" طالما أصرت الشركة ومجلس إدارتها المتدين على طبع آيات من الإنجيل على الأسلحة.
وفى مهارة سياسية تشهد بمدي نمو اللوبي الإسلامي فى أمريكا قادت منظمة كير حملة سياسية ناجحة مستخدمة وسائل الضغط التكتيكية التى طالما استخدمها اللوبي الصهيوني فى واشنطن لعقود طويلة.
وشركة "تريجيكون" للأسلحة أسسها المسيحي المتدين جلين بندون المهاجر الأبيض من جنوب أفريقيا وحقق المليارات من توريد أسلحة ومعدات رؤية للجيش الأمريكي وقد توفي عندما سقطت طائرته الخاصة عام 2003 فى آلاسكا.

وقد اعتاد جلين بندون أن يطبع أرقام آيات من الإنجيل على تليسكوبات الأسلحة التي تخصص فى صناعتها ولعقود طويلة وحتي الآن ظلت شركته من أكبر موردي المعدات العسكرية للجيش الأمريكي.

وعلى الرغم من الخسارات الفادحة التي تكبدها اقتصاد مصانع ولاية ميتشجان بسبب الأزمة الإقتصادية العالمية إلا أن مصنع "تريجيكون" كان المصنع الوحيد فى الولاية الذي يتوسع وتزيد أرباحه بسبب العقود الضخمة التي فازت بها شركة "تريجيكون" لامداد الجيش الأمريكي بمعدات حربية فى حربه التي لا تنتهى فى العراق وأفغانستان. فقد فازت الشركة بعقد قيمته 660 مليون دولار لتوريد عدسات للأسلحة.
وكانت الإشارات الإنجيلية المحفورة على عدسات الأسلحة مبهمة لا يعرف أحدا ماذا تعني حتى ظهر فيديو على موقع من المواقع التي تقارن بين أجود الأسلحة وفيها ذكر المعلق أن كود (جى ان 8:12 ) المحفور على العدسات ما هو إلا كود لآيه من انجيل جون ونصها "ثم تحدث المسيح لهم مرة أخرى قائلا أنا نور العالم".
وقد ظهرت عشرات الصور والفيديوهات تظهر عشرات الكودات التى تشير لآيات من الانجيل على أسلحة شركة "تريجيكون" ويستخدمها الجيش الأمريكى فى العراق وأفغانستان حتى أن بعض المواقع المسيحية اليمينية أطلقت عليها "بنادق المسيح".
وفى البداية لم تظهر وزارة الدفاع أي اهتمام بالموضوع كما أن المتحدث باسم شركة "تريجيكون" تحدث متحديا الجميع معلنا أن إدارة الشركة إدارة متدينه وهذا حقهم وقال ساخرا "بنفس منطقكم تريدون منا أن نوقف التعامل بالدولار لأنه مطبوع عليه نؤمن بالله"!.
ولكن اللوبي الإسلامي فى واشنطن تحالف مع مؤسسات أمريكية رافضة للزج بالكتاب المقدس فى الحروب، وقاموا بالضغط على وزارة الدفاع الأمريكية والبيت الأبيض مذكرين الحكومة الأمريكية بأن هذه الآيات سوف تثبت ما دأب قادة أمريكا على نفيه وهو أن الحرب فى العراق وأفغانستان حروب صليبية.
كما قامت أكبر منظمة للحقوق الدينية فى الجيش الأمريكي بإنذار وزارة الدفاع أنها سوف تقاضيها فى المحكمة الدستورية العليا لأن هذه الآيات الإنجيلية على الأسلحة تزيد من حجة أعداء أمريكا أن الحرب دينية وليست سياسية مما يعرض أرواح الجنود للخطر ومما يتعارض تعارضا صارخا مع سياسات الجيش الأمريكي بعدم التدخل فى المسائل والخلافات الدينية.
وتحت الضغوط السياسية المتزايدة قامت وزارة الدفاع بإنذار شركة "تريجيكون" بأن ما تورده يتعارض مع قوانين الجيش الأمريكي وسيتم فض العقد إذا لم تستجب الشركة.
وعلى الفور كان المتحدث الرسمي الذي كان يسخر من اسئلة الصحفيين بالأمس يعلن اليوم أن الشركة سوف تمنع وضع أية آيات انجيلية على الأسلحة والمعدات المخصصة للجيش وليس ذلك فحسب وانما ستقوم الشركة على نفقتها الخاصة بمسح أي كود على أي قطعة عسكرية بيعت للجيش الأمريكي فى الماضي.
واللوبي الإسلامي الذي مازال فى بداياته فى أمريكا سينال لا محالة قدر كبير من الحرب الإعلامية التي بدأتها بالفعل قناة فووردة نيوز المعروفة بتهجمها الشديد على الإسلام وكل ما هو إسلامي وستبين الفترة القادمة ما إذا كان اللوبي الإسلامي قادرا على المحافظة على انجازاته السياسية أم أنه سيتهاوى تحت هجمات ردود فعل اليمين المتطرف الأمريكي الذي يملك القوة السياسية والإعلام.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://amoaagsherif.ahlamontada.com
 
انتصار سياسي للوبي الإسلامي فى واشنطن.. الجيش الأمريكي يمنع استعمال (بنادق المسيح)
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
أمواج الأندلس أمواج عربية  :: المنتدا العام :: أمواج للاخبار تقدم العالم من زاويه مختلفة Waves of news :: اخبار عالمية-
انتقل الى: