أمواج الأندلس أمواج عربية
أهلا ومرحبا بك زائرنا الكريم، إذا كانت هذه زيارتك الأولى للمنتدى، يشرفنا أن تقوم بالتسجيل اذا رغبت بالمشاركة في المنتدى، أما إذا رغبت بقراءة المواضيع فتفضل بزيارة القسم الذي ترغب أدناه
عزيزى الزائر يسعدنا ان تنضم الينا وتلحق بنا
كى تفيد وتستفيد بادر بالتسجيل مع اطيب الامنيات ادارة المنتدا
ورجاء التسجيل باسماء لها دلالية الاحترام



وطن واحد هدف واحد قلب واحد قلم واحد تلك هى حقيقة أمواج الاندلس
 
أمواج الأندلسأمواج الأندلس  الرئيسيةالرئيسية  التسجيلالتسجيل  دخولدخول  مدونة أمواج صغيرةمدونة أمواج صغيرة  أضغط وادخل وابحثأضغط وادخل وابحث  

شاطر | 
 

 سول غابيتا: حكاية فتاة من عطر اوتار الفيولنسيل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
د / أية
مراقب عام

مراقب عام
avatar

عدد المساهمات : 358
تاريخ التسجيل : 03/03/2010

مُساهمةموضوع: سول غابيتا: حكاية فتاة من عطر اوتار الفيولنسيل   السبت أكتوبر 16, 2010 8:56 pm



صورة لنجمة شهيرة، أجمع النقاد عليها، في هذه الحلقة من ميوزيكا. اللطف والقوة، ينسجمان تماماً، لدى عازفة الفيولونسيل الارجنتينية سول غابيتا. هي واحدة من العازفين المنفردين الأكثر تميزاً في العالم. في سن التاسعة والعشرين تمكنت من إنجاز الكثير: فازت بمسابقات كبرى، وبالعديد من الجوائز، بل وحتى تنظم مهرجانها الخاص في سويسرا حيث تعيش الآن.

سول غابيتا
“شخصيتي تطورت من خلال الموسيقى بطريقة إيجابية، لأنني حررت نفسي مما يحبه الآخرون أو يكرهونه، وسبب هذه الحرية أنني منسجمة مع نفسي ومع ما أقوم به، وما أنا قادرة على مشاركته مع الآخرين. “

ولدت سول غابيتا في الأرجنتين في أسرة متعددة الثقافات في البداية عزفت على الكمان، وما لبثت أن أدركت ولعها بالفيولونسيل. علاقتها الطويلة مع المسرح كسرت هاجس الخوف لديها من الوقوف والأداء أمام الجمهور.

اليوم سول غابيتا تؤدي على آلة فيولونسيل نادرة صنعها غادانيني في عام 1759، تبلغ قيمتها ثلاثة ملايين يورو.

سول غابيتا
“أنا حارس الفيولونسيل. على الرغم من سفري الدائم مع الفيولونسيل إلا أنه دائماً محط اهتمامي، أحياناً قد أتعب، فأنا أسافر كثيرا، أحيانا في الساعة الرابعة صباحا، وأحيانا في وقت متأخر من المساء بعد انتهاء حفل ما، وقد أنساه رغم كبر حجمه. نعم قد أنساه حين أشرد في شيء ما. لهذا السبب أنا دائما أفكر في الأمتعة التي آخذها معي، وعدد الاطفال الذين أقلهم معي، فأنا أقل دائماً طفلاً واحداً على الأقل”.

بالكاد ترتاح من هذا الفيولونسيل الذي باتت تدعوه بالسيد غابيتا. هي والسيد غابيتا يسافرون معا في جميع أنحاء العالم، مؤخراً مرت بكوبنهاغن لتؤدي مع الأوركسترا السمفونية الوطنية الدنماركية.

سول غابيتا تحب أجواء المسرح، وقد اعترفت لنا بسر أدائها المثالي عليه:

سول غابيتا:
“أتناول الشوكولاته السوداء وبعد عشر دقائق امسي بكامل لياقتي. إنه أمر غريب، ولكن أحب أن أشعر وكأن الطاقة تملأ صدري”.

لا مجال لإنكار الإمكانيات الرائعة لغابيتا على المسرح، وتمتلك تركيزاً عالياً تخرج فيه من نجاح في حفل للإنتقال به إلى مكان آخر.


~~~~أذكر الله~~~~


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
سول غابيتا: حكاية فتاة من عطر اوتار الفيولنسيل
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
أمواج الأندلس أمواج عربية  :: المنتدا العام :: أمواج للاخبار تقدم العالم من زاويه مختلفة Waves of news :: اخبار عالمية-
انتقل الى: