أمواج الأندلس أمواج عربية
أهلا ومرحبا بك زائرنا الكريم، إذا كانت هذه زيارتك الأولى للمنتدى، يشرفنا أن تقوم بالتسجيل اذا رغبت بالمشاركة في المنتدى، أما إذا رغبت بقراءة المواضيع فتفضل بزيارة القسم الذي ترغب أدناه
عزيزى الزائر يسعدنا ان تنضم الينا وتلحق بنا
كى تفيد وتستفيد بادر بالتسجيل مع اطيب الامنيات ادارة المنتدا
ورجاء التسجيل باسماء لها دلالية الاحترام



وطن واحد هدف واحد قلب واحد قلم واحد تلك هى حقيقة أمواج الاندلس
 
أمواج الأندلسأمواج الأندلس  الرئيسيةالرئيسية  التسجيلالتسجيل  دخولدخول  مدونة أمواج صغيرةمدونة أمواج صغيرة  أضغط وادخل وابحثأضغط وادخل وابحث  

شاطر | 
 

 فلسطين روحى وحياتى

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
وفاءعبده
موجة شرفيه
موجة شرفيه
avatar

عدد المساهمات : 492
تاريخ التسجيل : 04/05/2010

مُساهمةموضوع: فلسطين روحى وحياتى   الثلاثاء نوفمبر 02, 2010 4:26 pm

الأسود , الورد , حكاية


حكاية الورد الأسود


لِلوَردْ الأَسَودْ حِكَآيَه عِشقْ أَزَلِيَه ..!!








عِمْتَ مَساءً أَيُها.. الوَرد الأسْوَدّ ..!




من ألَمْي .. الذّي يَمْنَعُنْيّ مِنْ أَخذ أَنفَاسي بِعُمقْ


من وَجعْي ...الذّي يَفَتُكْ بِأَورَاَقِي الّخَضْرَاء اليَانِعة فَيسْقِيهاشَقاءً وَجَفاَفاً..









تكبير الصورةتصغير الصورة تم تعديل ابعاد هذه الصورة. انقر هنا لمعاينتها بأبعادها الأصلية.














قُلّ.. لهم إن يَغضْوا بَصَرَهم.. فَالمَكانْ هُنا مُتَشِحٌ بِالسَواد




مَطْعون بِوَجعْ الأمسْ وَالكْبرِياء امْتَلأ بِثْقوبٍ أَخْرَسَت عَوا طِفي..


جْعَلُتنِيْ أُحَلِّقُ كَالْمَجْنُوْنة ،كَسَحابةٍ بِلا مَاء فِي سَمَاءَات الكَون


تُقَبلْ أَروَاحْ الطْيور المُسَبِحاتْ في الفَلؤَات بَاحِثة عَنْ بَقايا قَلب رَبما قَدّ ذّاب ...




















تّبْحَث عَنْ قَطرة آمِان ضَاعَتْ فِي شَرخْ الزَمَان




أرتَمتْ عَلىَّ الأرضْ مُتْهَالِكة تَستَنجِد ... رُحماكَ ربي


أرْفَعْني بِأَجْنِحة مَلائِكية لِسَمائِكَ..


رَبما تَخْمد حَرائْق الوَجْدّ ...وَتّهدأ النَفْس

















بِرَبِكَ قُلّ لي :





















هَل لا تَزال أَصَابع الودّ عَشَرة أَمْ سَيَخونَها غَدر العِشّرة..




أَلدَّيكَ إيمان بِشَفقٍ تخثَّر احمِرارهِ في أُفقٍ أَسْوَد،


أَمْ أَنَ الفَقد لِروحٍ أَلهَمَتني أنْ أَكْون أُنثّى خُرافية - اسْتثنائية،


لا تَنحَني إلا لِ عّينيها ، سَيَدُّق ثْقُوبَ رِئتيها لِيسيل مائها بِغزارة.















لَمْ يَعدّ في القَلْبِ صَبراً ... يا وّرد




فَقدّ كَثُرَت سَكَاكِينهُ حَتَّى بّاتَت الروحْ تَشهَقُ أَلماً وَ تُزْفر وّجعاً


تَسْأل ... هَل سَيَضلُ الحُزُنْ وَسْمَةٌأَبديةٌ تُلازمُها


أَم سَتَخرُج مِن كَهفها وتُنادي.. بِالفَرح لأنها سَتبتَعد عن هذا العالم السوداوي..؟؟؟






















أخْبرنِي يا وّرد ...




أَلدَّيكَ أَنْباءٌ تُنّبِئ القَلْب المَوجوعْ بِعودَّة روُح الروح لِصَدّر الحَبيبْ...


أَمْ أَنَ القَدَّر لا زَالَ مصراً عَلىَّ التَلَذْذ بِتَقْطِيع أَوْرِدَّتهِ وَقَدّ أّيعَنتْ فِيها الأحْزَان...


وَيلٌ لِ الحُزن حِينَ يُناجي الروح عدّواً


وَيلٌ لِ الجْفون حِينَ تَحبِسْ الدَمعَة قَسِراً


ويلٌ لِروحٍ لِلَحنْ الفَرَح ظمئَ تَخفقُ بقوّة ولمرةٍ واحدة...


















لِتَسْقُط فِي كَهْفٍ مُظْلِم وَهي عَلى قَيد الحَياة




تَتراقصَ أَجْنِحة أَحزَانِها فتَتكَور كَقوقَعة بَائِسَة غُرسِتْ في أعماق الروح..!!











تكبير الصورةتصغير الصورة تم تعديل ابعاد هذه الصورة. انقر هنا لمعاينتها بأبعادها الأصلية.












أخْبرنِي يَا وَرد ...








أَلدَّيكَ إيمان بِلَسعة الفَقد حِينَ تَبقى مُعَلقة ما بَين لُجة العَذاب والحَنين ولا نَعِرف مَتى تَغفو لِتَنطفئ ....





















آه ..أَيُها الوَرد الأسْوَدّ كَم أَعْشَقُكَ وأَعشَقْ لَونِكَ الَذّي يُشْبهُ عَينَاه .. وَلكني أَخْشَاهُ ُ ..




أَخْشَى المَجْهُول .. وتَلكَ الرَائحَة المُنبعثَّة مِن سْكون الصَمتْ..!أَخْشَى حُبي لَهُ .. أَخْشَى غِيابهُ ..


عَبثٌ هُوَ الاحْتِرَاق مِنْ أَجْل الِلقَاء..


وَعَبثٌ هُوَ الانْتِظارْ ..



















تختلف الورود بعدة الوان ولكن للون الاسود معنى









الأسود , الورد , حكاية


حكاية الورد الأسود


لِلوَردْ الأَسَودْ حِكَآيَه عِشقْ أَزَلِيَه ..!!








عِمْتَ مَساءً أَيُها.. الوَرد الأسْوَدّ ..!




من ألَمْي .. الذّي يَمْنَعُنْيّ مِنْ أَخذ أَنفَاسي بِعُمقْ


من وَجعْي ...الذّي يَفَتُكْ بِأَورَاَقِي الّخَضْرَاء اليَانِعة فَيسْقِيهاشَقاءً وَجَفاَفاً..









تكبير الصورةتصغير الصورة تم تعديل ابعاد هذه الصورة. انقر هنا لمعاينتها بأبعادها الأصلية.














قُلّ.. لهم إن يَغضْوا بَصَرَهم.. فَالمَكانْ هُنا مُتَشِحٌ بِالسَواد




مَطْعون بِوَجعْ الأمسْ وَالكْبرِياء امْتَلأ بِثْقوبٍ أَخْرَسَت عَوا طِفي..


جْعَلُتنِيْ أُحَلِّقُ كَالْمَجْنُوْنة ،كَسَحابةٍ بِلا مَاء فِي سَمَاءَات الكَون


تُقَبلْ أَروَاحْ الطْيور المُسَبِحاتْ في الفَلؤَات بَاحِثة عَنْ بَقايا قَلب رَبما قَدّ ذّاب ...




















تّبْحَث عَنْ قَطرة آمِان ضَاعَتْ فِي شَرخْ الزَمَان




أرتَمتْ عَلىَّ الأرضْ مُتْهَالِكة تَستَنجِد ... رُحماكَ ربي


أرْفَعْني بِأَجْنِحة مَلائِكية لِسَمائِكَ..


رَبما تَخْمد حَرائْق الوَجْدّ ...وَتّهدأ النَفْس

















بِرَبِكَ قُلّ لي :





















هَل لا تَزال أَصَابع الودّ عَشَرة أَمْ سَيَخونَها غَدر العِشّرة..




أَلدَّيكَ إيمان بِشَفقٍ تخثَّر احمِرارهِ في أُفقٍ أَسْوَد،


أَمْ أَنَ الفَقد لِروحٍ أَلهَمَتني أنْ أَكْون أُنثّى خُرافية - اسْتثنائية،


لا تَنحَني إلا لِ عّينيها ، سَيَدُّق ثْقُوبَ رِئتيها لِيسيل مائها بِغزارة.















لَمْ يَعدّ في القَلْبِ صَبراً ... يا وّرد




فَقدّ كَثُرَت سَكَاكِينهُ حَتَّى بّاتَت الروحْ تَشهَقُ أَلماً وَ تُزْفر وّجعاً


تَسْأل ... هَل سَيَضلُ الحُزُنْ وَسْمَةٌأَبديةٌ تُلازمُها


أَم سَتَخرُج مِن كَهفها وتُنادي.. بِالفَرح لأنها سَتبتَعد عن هذا العالم السوداوي..؟؟؟






















أخْبرنِي يا وّرد ...




أَلدَّيكَ أَنْباءٌ تُنّبِئ القَلْب المَوجوعْ بِعودَّة روُح الروح لِصَدّر الحَبيبْ...


أَمْ أَنَ القَدَّر لا زَالَ مصراً عَلىَّ التَلَذْذ بِتَقْطِيع أَوْرِدَّتهِ وَقَدّ أّيعَنتْ فِيها الأحْزَان...


وَيلٌ لِ الحُزن حِينَ يُناجي الروح عدّواً


وَيلٌ لِ الجْفون حِينَ تَحبِسْ الدَمعَة قَسِراً


ويلٌ لِروحٍ لِلَحنْ الفَرَح ظمئَ تَخفقُ بقوّة ولمرةٍ واحدة...


















لِتَسْقُط فِي كَهْفٍ مُظْلِم وَهي عَلى قَيد الحَياة




تَتراقصَ أَجْنِحة أَحزَانِها فتَتكَور كَقوقَعة بَائِسَة غُرسِتْ في أعماق الروح..!!











تكبير الصورةتصغير الصورة تم تعديل ابعاد هذه الصورة. انقر هنا لمعاينتها بأبعادها الأصلية.












أخْبرنِي يَا وَرد ...








أَلدَّيكَ إيمان بِلَسعة الفَقد حِينَ تَبقى مُعَلقة ما بَين لُجة العَذاب والحَنين ولا نَعِرف مَتى تَغفو لِتَنطفئ ....





















آه ..أَيُها الوَرد الأسْوَدّ كَم أَعْشَقُكَ وأَعشَقْ لَونِكَ الَذّي يُشْبهُ عَينَاه .. وَلكني أَخْشَاهُ ُ ..




أَخْشَى المَجْهُول .. وتَلكَ الرَائحَة المُنبعثَّة مِن سْكون الصَمتْ..!أَخْشَى حُبي لَهُ .. أَخْشَى غِيابهُ ..


عَبثٌ هُوَ الاحْتِرَاق مِنْ أَجْل الِلقَاء..


وَعَبثٌ هُوَ الانْتِظارْ ..



















تختلف الورود بعدة الوان ولكن للون الاسود معنى









[size=12]
[size=25][size=25][size=12]
[size=25][size=25]فلسطين

[b][size=12][center][size=25][size=25][b]فلسطين


[b]فلسطين روحي وريحانتي

فلسطين يا جنة المنعم

[b]أما آن للظلم أن ينجلي

ويجلو الظلام عن المسلم

[b]ونحيا بعز على أرضنا

ونبني منارًا إلى الأنجم

[b]ويلتم شمل الصحاب على

دروب الجهاد وبذل الدم

[b]فلا نَصْر إلا بقرآنـنا

ولا عون إلا من المسلم

[b]فلا الغرب يُرجى لنا نفعه

ولسنا بقواته نحتمي

[b]ولا الشرق يعطي لنا فضلة

أيرجى العطاء من المعدم؟!

[b]ولا حق يعطى بغير الرصاص

ولا خزي يمحى بغير الدم

[b]متى تشرق الشمس فوق الدنا

ويجرى الضياء على النوّم؟!

[b]فما عاش في القدس من خانها

ولا حظ فيــها لمستسلم

[b]تعلق قلبــي بأطلالها

فصـارت نشيدًا على مبسم

[b]تنشقت ريح الهوى من شذاها

فأزهر في القلــب كالبرعم

[b]ترابك كالتبـــر في أرضه

وماؤك أحلى من الزمـزم

[b]وإني بشــوق إلى مرجها

ومسرى الحبيب أبي القاسم

[b]وبيسان واللد في خافقي

وعكا وحيفا ويافا دمي

[b]وإني لأشكو إليك الهوى

بحـبك يا غزة الهاشم

[b]سقى الله أرضًا على شطها

يـثور الرضيع ولم يفطم

[b]فمهما توالت عليها خطوب

مدى الدهر تبق هوى المسلم
[/b][/b][/b][/b][/b][/b][/b][/b][/b][/b][/b][/b][/b][/b][/b][/b][/b]
[/size][/b][/size]
فلسطين يا جنة المنعم

أما آن للظلم أن ينجلي
ويجلو الظلام عن المسلم

[b]ونحيا بعز على أرضنا

ونبني منارًا إلى الأنجم

[b]ويلتم شمل الصحاب على

دروب الجهاد وبذل الدم

[b]فلا نَصْر إلا بقرآنـنا

ولا عون إلا من المسلم

[b]فلا الغرب يُرجى لنا نفعه

ولسنا بقواته نحتمي

[b]ولا الشرق يعطي لنا فضلة

أيرجى العطاء من المعدم؟!

[b]ولا حق يعطى بغير الرصاص

ولا خزي يمحى بغير الدم

[b]متى تشرق الشمس فوق الدنا

ويجرى الضياء على النوّم؟!

[b]فما عاش في القدس من خانها

ولا حظ فيــها لمستسلم

[b]تعلق قلبــي بأطلالها

فصـارت نشيدًا على مبسم

[b]تنشقت ريح الهوى من شذاها

فأزهر في القلــب كالبرعم

[b]ترابك كالتبـــر في أرضه

وماؤك أحلى من الزمـزم

[b]وإني بشــوق إلى مرجها

ومسرى الحبيب أبي القاسم

[b]وبيسان واللد في خافقي

وعكا وحيفا ويافا دمي

[b]وإني لأشكو إليك الهوى

بحـبك يا غزة الهاشم

[b]سقى الله أرضًا على شطها

يـثور الرضيع ولم يفطم

[b]فمهما توالت عليها خطوب

مدى الدهر تبق هوى المسلم
[/b][/b][/b][/b][/b][/b][/b][/b][/b][/b][/b][/b][/b][/b][/b][/b][/b]
[/size]


[/size][/b][/size][/size][/center]
[/size]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
فلسطين روحى وحياتى
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
أمواج الأندلس أمواج عربية  :: القاعة ألادبية :: المنقول من الشعر والقصة-
انتقل الى: