أمواج الأندلس أمواج عربية
أهلا ومرحبا بك زائرنا الكريم، إذا كانت هذه زيارتك الأولى للمنتدى، يشرفنا أن تقوم بالتسجيل اذا رغبت بالمشاركة في المنتدى، أما إذا رغبت بقراءة المواضيع فتفضل بزيارة القسم الذي ترغب أدناه
عزيزى الزائر يسعدنا ان تنضم الينا وتلحق بنا
كى تفيد وتستفيد بادر بالتسجيل مع اطيب الامنيات ادارة المنتدا
ورجاء التسجيل باسماء لها دلالية الاحترام

أمواج الأندلس أمواج عربية
أهلا ومرحبا بك زائرنا الكريم، إذا كانت هذه زيارتك الأولى للمنتدى، يشرفنا أن تقوم بالتسجيل اذا رغبت بالمشاركة في المنتدى، أما إذا رغبت بقراءة المواضيع فتفضل بزيارة القسم الذي ترغب أدناه
عزيزى الزائر يسعدنا ان تنضم الينا وتلحق بنا
كى تفيد وتستفيد بادر بالتسجيل مع اطيب الامنيات ادارة المنتدا
ورجاء التسجيل باسماء لها دلالية الاحترام

أمواج الأندلس أمواج عربية
هل تريد التفاعل مع هذه المساهمة؟ كل ما عليك هو إنشاء حساب جديد ببضع خطوات أو تسجيل الدخول للمتابعة.


وطن واحد هدف واحد قلب واحد قلم واحد تلك هى حقيقة أمواج الاندلس
 
أمواج الأندلسأمواج الأندلس  الرئيسيةالرئيسية  أحدث الصورأحدث الصور  التسجيلالتسجيل  دخولدخول  افضل موقع لتعلم الجرافيكافضل موقع لتعلم الجرافيك  أضغط وادخل وابحثأضغط وادخل وابحث  

 

 فاروق جويدة

اذهب الى الأسفل 
4 مشترك
كاتب الموضوعرسالة
ابو منه
عضو مميز
عضو مميز
ابو منه


عدد المساهمات : 597
تاريخ التسجيل : 24/01/2010
العمر : 46

فاروق جويدة Empty
مُساهمةموضوع: فاروق جويدة   فاروق جويدة I_icon_minitimeالأحد فبراير 21, 2010 10:46 am

لكل محبي الشاعر فاروف جويدة
فهذه بعض من اشعاره
فاروق جويدة 10
ماذا تبقى من بلاد الأنبياء..
ماذا تبقى من بلاد الأنبياء..
لا شيء غير النجمة السوداء
ترتع في السماء..
لا شيء غير مواكب القتلى
وأنات النساء
لا شيء غير سيوف داحس التي
غرست سهام الموت في الغبراء
لا شيء غير دماء آل البيت
مازالت تحاصر كربلاء
فالكون تابوت..
وعين الشمس مشنقةُ
وتاريخ العروبة
سيف بطش أو دماء..
ماذا تبقى من بلاد الأنبياء
خمسون عاماً
والحناجر تملأ الدنيا ضجيجاً
ثم تبتلع الهواء..
خمسون عاماً
والفوارس تحت أقدام الخيول
تئن في كمد.. وتصرخ في استياء
خمسون عاماً في المزاد
وكل جلاد يحدق في الغنيمة
ثم ينهب ما يشاء
خمسون عاماً
والزمان يدور في سأم بنا
فإذا تعثرت الخطى
عدنا نهرول كالقطيع إلى الوراء..
خمسون عاماً
نشرب الأنخاب من زمن الهزائم
نغرق الدنيا دموعاً بالتعازي والرثاء
حتى السماء الآن تغلق بابها
سئمت دعاء العاجزين وهل تُرى
يجدي مع السفه الدعاء..
ماذا تبقى من بلاد الأنبياء؟
أترى رأيتم كيف بدلت الخيول صهيلها
في مهرجان العجز
واختنقت بنوبات البكاء..
أترى رأيتم
كيف تحترف الشعوب الموت
كيف تذوب عشقاً في الفناء
أطفالنا في كل صبح
يرسمون على جدار العمر
خيلاً لا تجيء..
وطيف قنديل تناثر في الفضاء..
والنجمة السوداء
ترتع فوق أشلاء الصليب
تغوص في دم المآذن
تسرق الضحكات من عين الصغار
الأبرياء
ماذا تبقى من بلاد الأنبياء؟
ما بين أوسلو
والولائم.. والموائد والتهاني.. والغناء
ماتت فلسطين الحزينة
فاجمعوا الأبناء حول رفاتها
وابكوا كما تبكي النساء
خلعوا ثياب القدس
ألقوا سرها المكنون في قلب العراء
قاموا عليها كالقطيع..
ترنح الجسد الهزيل
تلوثت بالدم أرض الجنة العذراء..
كانت تحدق في الموائد والسكارى حولها
يتمايلون بنشوة
ويقبلون النجمة السوداء
نشروا على الشاشات نعياً دامياً
وعلى الرفات تعانق الأبناء والأعداء
وتقبلوا فيها العزاء..
وأمامها اختلطت وجوه النساء
صاروا في ملامحهم سواء
ماتت بأيدي العابثين مدينة الشهداء
ماذا تبقى من بلاد الأنبياء؟
في حانة التطبيع
يسكر ألف دجال وبين كؤوسهم
تنهار أوطان.. ويسقط كبرياء
لم يتركوا السمسار يعبث في الخفاء
حملوه بين الناس
في البارات.. في الطرقات.. في الشاشات
في الأوكار.. في دور العبادة
في قبور الأولياء
يتسللون على دروب العار
ينكفئون في صخب المزاد
ويرفعون الراية البيضاء..
ماذا سيبقى من سيوف القهر
والزمن المدنس بالخطايا
غير ألوان البلاء
ماذا سيبقى من شعوب
لم تعد أبداً تفرق
بين بيت الصلاة.. وبين وكر للبغاء
النجمة السوداء
ألقت نارها فوق النخيل
فغاب ضوء الشمس.. جف العشب
واختفت عيون الماء
ماذا تبقى من بلاد الأنبياء؟
ماتت من الصمت الطويل خيولنا الخرساء
وعلى بقايا مجدها المصلوب ترتع نجمة سوداء
فالعجز يحصد بالردى أشجارنا الخضراء
لا شيء يبدو الآن بين ربوعنا
غير الشتات.. وفرقة الأبناء
والدهر يرسم صورة العجز المهين لأمة
خرجت من التاريخ
واندفعت تهرول كالقطيع إلى حمى الأعداء..
في عينها اختلطت
دماء الناس والأيام والأشياء
سكنت كهوف الضعف
واسترخت على الأوهام
ما عادت ترى الموتى من الأحياء
كُهّانها يترنحون على دروب العجز
ينتفضون بين اليأس والإعياء
ماذا تبقى من بلاد الأنبياء؟
من أي تاريخ سنبدأ
بعد أن ضاقت بنا الأيام
وانطفأ الرجاء
يا ليلة الإسراء عودي بالضياء
يتسلل الضوء العنيد من البقيع
إلى روابي القدس
تنطلق المآذن بالنداء
ويطل وجه محمد
يسري به الرحمن نوراً في السماء..
الله أكبر من زمان العجز..
من وهن القلوب.. وسكرة الضعفاء
الله أكبر من سيوف خانها
غدر الرفاق.. وخِسة الأبناء
جلباب مريم
لم يزل فوق الخليل يضيء في الظلماء
في المهد يسري صوت عيسى
في ربوع القدس نهراً من نقاء
يا ليلة الإسراء عودي بالضياء
هزي بجذع النخلة العذراء
يتساقط الأمل الوليد
على ربوع القدس
تنتفض المآذن يبعث الشهداء
تتدفق الأنهار.. تشتعل الحرائق
تستغيث الأرض
تهدر ثورة الشرفاء
يا ليلة الإسراء عودي بالضياء
هزي بجذع النخلة العذراء
رغم اختناق الضوء في عيني
ورغم الموت.. والأشلاء
مازلت أحلم أن أرى قبل الرحيل
رماد طاغية تناثر في الفضاء
مازلت أحلم أن أرى فوق المشانق
وجه جلاد قبيح الوجه تصفعه السماء
مازلت أحلم أن أرى الأطفال
يقتسمون قرص الشمس
يختبئون كالأزهار في دفء الشتاء
مازلت أحلم
أن أرى وطناً يعانق صرختي
ويثور في شمم.. ويرفض في إباء
مازلت أحلم
أن أرى في القدس يوماً
صوت قداس يعانق ليلة الإسراء..
ويطل وجه الله بين ربوعنا
وتعود.. أرض الأنبياء
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
مصطفى المصرى
نائب المدير

نائب المدير



عدد المساهمات : 720
تاريخ التسجيل : 13/02/2010

فاروق جويدة Empty
مُساهمةموضوع: رد: فاروق جويدة   فاروق جويدة I_icon_minitimeالأحد فبراير 21, 2010 11:28 am



ويبقي الشعر


الوقت ليل‏..‏ والشتاء بلا قمر


يأتي الشتاء وعطـرها


فوق المقاعد والمرايا الباكيه


وتـطل صورتـها علي الجدران


وجها في شموخ الصبح


عينا كالسماء الصافيه


أطيافـها‏..‏


في كل ركن تحمل الذكري


فـتشعل نارها


أحلام عمر باقيه


الكون يصـغـر في عيون الناس


حين يصير عمر المرء ذكري


أو حكايا ماضيه


في رحلة النسيان


تلتئم الجراح وتنطوي‏..‏


إلا جـراح القلب


تبقي في الجوانح داميه


الوقت جلاد قبيح الوجه


يرصد خـطوتي‏..‏


وشتاؤنـا ليل طويل عابث ما أسوأه


لا تسأل الملاح


حين يغيب في وسط الظلام


متي سيدنـو مرفأه؟


لا تسأل القلب الحزين


وقد تناثـر جرحه


عن أي سر خبأه ؟


لا تسأل الحلم العنيد


وقد تعثرت الخطي


من يا تري‏..‏ قبل النهاية أرجأه ؟‏!‏


فالوقت ليل


والقناديل الحزينة حولنا


تبدو عيونـا مطـفـأه


لا تكتوي بين الشموع


وأنت ترسم صورة الأمس البعيد


علي رماد المدفأه


فالعمر أجمل‏..‏


من عيون حبيبة رحلت


وأغلي‏..‏


من عذابات امرأة

فاروق جويدة

شكرا استاذ ابو منه
وسوف اشارك معك لكى نجمع معاجميع اعمال هذا الشاعر الجميل
شكرا لحضرتك
مصطفى
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
مصطفى المصرى
نائب المدير

نائب المدير



عدد المساهمات : 720
تاريخ التسجيل : 13/02/2010

فاروق جويدة Empty
مُساهمةموضوع: رد: فاروق جويدة   فاروق جويدة I_icon_minitimeالأحد فبراير 21, 2010 11:30 am





نهفـو لعصفور‏..‏


إذا نامت عيون الناس


يؤنسنا‏..‏ ويشدو حولـنـا


نشتاق مدفأة


تـلـملم ما تناثـر من فـتات عظامنـا


نشتاق رفقة مهجة تحنو علينـا‏..‏


إن تكاسل في شحوب العمر


يوما نبضـنا


نشتاق أفراحا‏..‏


تـبدد وحشة الأيام بين ضلوعنا


نشتاق صدرا يحتـوينا‏..‏


كـلما عصفـت بنا أيدي الشتاء


وشـردت أحلامنـا


الوقت ليل‏..‏ والشتاء بلا قـمر


ماذا سيبقـي في صقيع العمر


غير قصيدة ثكـلي‏..‏


يعانقـها كتاب ؟‏!‏


وأنامل سكنت علي أوتارها


وترنحت في الصمت بين دفاتر الذكري


فأرقها العذاب


وبريق أيام


تعثــر بين ضوء الحلم أحيانـا‏..‏


وأشباح السراب


وزمان لـقـيا‏..‏


طاف كالأنسام حينـا


ثم بعثره الغياب


وقصيدة‏..‏


سئمت سجون الوقت‏..‏ فانتفـضت


تحلق في السحاب


وحكاية عن عاشق‏..‏


رسم الحياة حديقة غـنـاء في أرض خراب


وأتـي الشـتاء‏..‏


فأغرق الطـرقات


أسكت أغـنيات الشـمس


أوصد في عيوني كـل باب


‏'‏من قصيدة رحلة النسيان سنة‏1998'‏
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
مصطفى المصرى
نائب المدير

نائب المدير



عدد المساهمات : 720
تاريخ التسجيل : 13/02/2010

فاروق جويدة Empty
مُساهمةموضوع: رد: فاروق جويدة   فاروق جويدة I_icon_minitimeالأحد فبراير 21, 2010 11:34 am


ويختفي وجه القمر


ما عدت ألمح أي شيء في طـريقي


كلما فتـحت عيني لاح في قدمي حجر


إنـي لأعرف أن دربك شائك


وبأن هذا القلب أرقـه الرحيل‏..‏


وهده طول السفر


إنـي لأعرف أن حبك لم يزل


ينساب كـالأنهار في عمري


ويورق كالشـجر


وبأنـنـي سأظل أبحر في عيونك


رغم أن الموج أرقني زمانـا


ثم في ألم غـدر


وبأن حـبـك‏..‏ مارد كسر الحدود‏..‏


وأسقـط القلب المكابر‏..‏ وانتصر


أنـا لم أكن أدري بأن بداية الدنيا لديك‏..‏


وأن آخرها إليك‏..‏


وأن لقيانـا قدر
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
مصطفى المصرى
نائب المدير

نائب المدير



عدد المساهمات : 720
تاريخ التسجيل : 13/02/2010

فاروق جويدة Empty
مُساهمةموضوع: رد: فاروق جويدة   فاروق جويدة I_icon_minitimeالأحد فبراير 21, 2010 11:37 am

ويبقي الشعر


تـري من نعاتب يا نيل ؟ قـل لي‏..‏


ولم يبق في العمر الا القليل


حملناك في العين حبات ضوء


وبين الضلوع مواويل عشق‏..‏






وأطيار صبح تناجي الأصيل


فإن ضاع وجهي بين الزحام


وبعثرت عمري في كل أرض‏..‏


وصرت مشاعا‏..‏ فأنت الدليل‏..‏






تـري من نعاتب يا نيل ؟‏..‏ قـل لي‏..‏


وما عاد في العمر وقت


لنعشق غيرك‏..‏ أنت الرجاء


أنعشق غيرك‏..‏ ؟






وكيف ؟‏..‏ وعشقـك فينـا دماء


تروح وتغـدو بـغير انتهاء


أسافر عنـك


فألمح وجهك في كل شيء






فيغدو الفنارات‏..‏ يغدو المطارات


يغدو المقاهي‏..‏


يسد أمامي كل الطـرق


وأرجع يا نيل كي أحترق






وأهرب حينـا


فأصبح في الأرض طيفـا هزيلا


وأصرخ في النـاس‏..‏ أجري إليهم


وأرفـع رأسي لأبدو معك






فأصبح شيئـا كبيرا‏..‏ كبيرا


طويناك يا نيل بين القـلوب


وفينـا تـعيش‏..‏ ولا نـسمعك


تمزق فينـا‏..‏






وتدرك أنك أشعـلـت نارا


وأنك تحرق في أضلـعك


تعربد فينا‏..‏


وتدرك أن دمانـا تسيل‏..‏






وليست دمانا سوي أدمعك


تركت الخفافيش يا نيل تلـهو


وتعبث كالموت في مضجعك


وأصبحت تحيا بصمت القبور






وصوتي تكسر في مسمعك


لقـد غبت عنـا زمانـا طويلا


فقـل لي بربك من يرجعك؟


فعشـك ذنب‏..‏ وهجرك ذنب


أسافر عنك‏..‏ وقلـبي معك









من قصيدة أسافر منك وقلبي معك سنة‏1983'‏
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
مصطفى المصرى
نائب المدير

نائب المدير



عدد المساهمات : 720
تاريخ التسجيل : 13/02/2010

فاروق جويدة Empty
مُساهمةموضوع: رد: فاروق جويدة   فاروق جويدة I_icon_minitimeالأحد فبراير 21, 2010 11:38 am

..‏ ويبقي الشعر






وعلمتـنـا العشق قبل الأوان


فـلما كـبـرنـا‏..‏ ودار الزمان


تبرأت منـا‏..‏ وأصبحت تنـسي






فـلم نـر في العشق غير الهوان


عشقـناك يا نيل عمرا جميلا


عشقـناك خوفـا‏..‏ وليلا طويلا






وهبنـاك يوما قلوبا بريئـه


فـهل كان عشقــك بعض الخطيئه ؟‏!‏


طـيورك ماتت‏..‏






ولم يبق شيء علي شاطـئـيــك


سوي الصمت‏..‏ والخوف‏..‏ والذكريات


أسافر عنك فأغدو طـليقا‏..‏






ويسقط قيدي


وأرجع فيك أري العمر قبرا


ويصبح صوتي بقايا رفات


طيورك ماتـت‏..‏






ولم يبق في العش غير الضحايا


رماد من الصبح‏..‏ بعض الصغار


جمعت الخفافيش في شاطئيــك






ومات علـي العين‏..‏ ضوء النـهار


تـري من نعاتب يا نيل ؟ قـل لي‏..‏


نعاتب فيك زمانـا حزينـا‏..‏






منحناه عمرا‏..‏ ولم يعط شيئـا‏..‏


وهل ينجب الحزن غير الضياع


تـري هل نعاتب صبحا بريئـا‏..‏






تشرد بين دروب الحياة


وأصبح صبحا لقيط الشعاع ؟


تـري هل نعاتب وجها قديما






تواري مع القهر خلف الظلام


فأصبح سيفـا كسيح الذراع ؟


من قصيدة أسافر عنك وقلبي معك سنة‏1983‏
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ابو منه
عضو مميز
عضو مميز
ابو منه


عدد المساهمات : 597
تاريخ التسجيل : 24/01/2010
العمر : 46

فاروق جويدة Empty
مُساهمةموضوع: رد: فاروق جويدة   فاروق جويدة I_icon_minitimeالإثنين فبراير 22, 2010 4:36 pm

لـن ابيـع العمر

لا تشعرينى ان عمرى كان عندك ليلة
ومضت كما يمضى الزمن

فالعمر بعدك لحظة خرساء تسبح فى الوجود بلا وطن
لا تشعرينى اننى اصبحت يوما عابرا وطويته
انا لا ابيع العمر يا عمرى ولا ارضى الثمن
العش تحلمه الرياح يضيق وجه الارض

ترتعد الطيور تدور تبحث عن سكن
ماذا سيبقى الحزن فى قلب جريح غير اطلال الشجن
مازلت اذكر وجهك الفضى

حين اتيت خلف الليل نهرا من شعاع
كم كان طيفك يحتوينى من ظلال الخوف
كيف الأن يلقينى الى هذا الضياع
امضى على الطرفات وحدى العن الأقدار
]القى بعض اخفاقى على هذا القنا

لا تشعرينى اننى اخطأت حين اتيت اليك التمس الأمان
فوجدت خلف الجنة الخضراء
أنقاضا وأطلالاً وخوفاً وامتهان
لاتشعرينى اننى صليت فى بيت ردىء ثم أخطأت المكان
انىجعلتك توبتى فلقد رأيتك فى صلاتى بعض إيمانى
رأيتك فى ضياعى أمنية

لا تشعرينى أن حبك كان اكبر معصية
قولى سئمنا ربما قولى كرهنا ربما
قولى بأنى كنت وهما او خيالا فى حياتك
لكن بربك لا تقولى ان عمرى كان عندك ليلة من أمنياتك

ماعدت املك من زمانى غير ما عشنا معا
لا تشعرينى اننى ما كنت شيئا غير تأكيدا لذاتك

إنى احبك آه ما أقسى النهاية
قد كنت عندك ليلة ثم انتهت كل الرواية

هذا جنين الحب احمله قتيلا من ترى ارتكب الجناية
الحب عندى كعبة والحب بين يديك يا عمرى هواية
الله يعلم اننى يوما وهبتك كل ما عندى وصدقت الحكاية
ان كنت عندك ليلة قد كنت فى عمرى النهاية والبداية
والله يهدى من يشاء وليس لى سر الهداية


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
شريف الحكيم
عضو فعال
عضو فعال
شريف الحكيم


عدد المساهمات : 4060
تاريخ التسجيل : 19/12/2009

فاروق جويدة Empty
مُساهمةموضوع: رد: فاروق جويدة   فاروق جويدة I_icon_minitimeالإثنين فبراير 22, 2010 5:29 pm


الاخ العزيز الاستاذ ابو منة
الاخ العزيز مصطفى المصرى
مجهود رائع وجميل
وتعاون مشترك
مثال نتعلم منة فكل واحد منا مكمل للاخر
بالتوفيق لكم
وفى انتظار الباقى منكم
م و د تى
شريف الحكيم



‏..‏ ويبقي الشعر


كـانـت لـنـا يوما‏..‏ هنـا أوطان


وطن بلون الصبح كـان‏..‏


وطن بلون الفرح


حين يجيء منتصرا علـي الأحزان


وطن أضاء الكون عمرا


بالسماحة‏..‏ والهداية‏..‏ والأمان






وطن علـي أرجائه الخضراء هل الوحي


في التوراة‏..‏ والإنجيل‏..‏ والقرآن


في كل شبر من ثراه


تـمهل التاريـخ‏..‏ وانتفض الزمان


وطن بلـون الصبح كان


يمتد من صوت المؤذن


من ربوع الشام‏..‏ للسودان






ينساب فوق ضفـاف دجلة ينتـشي فيها


ويرقص في ربا لبنان


ويطل فوق خمائل الزيتون


في بغـداد‏..‏ في حلب‏..‏ وفي عمان


عيناه دجـلة والفرات






جناحه يمتد في اليمن السعيد


إلي ضفاف المغرب العربي


من أقصي الخليج‏..‏ إلي ذرا أسوان


في مصر تاج العرش بين ربوعها


ولد الزمان‏..‏ وكبـر الهرمان






القلـب في سيناء ينبض


يحمل النيل المتوج بالجلال فستجد الشطآن


وطن تـطوف عليه مكة كعبة الدنيا


وبيت الحق‏..‏ والإيمان


وطن عنيد أيقظ الدنيا


وعلـمها طريق المجد


علمها فـنون الحرب علمها البيان

‏...
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
https://amoaagsherif.ahlamontada.com
????
زائر
Anonymous



فاروق جويدة Empty
مُساهمةموضوع: رد: فاروق جويدة   فاروق جويدة I_icon_minitimeالإثنين فبراير 22, 2010 7:07 pm

شكرا يا استاذ ابو منه
واستاذ مصطفى المصرى
على المجهود الاكتر من رائع
وتقبلو مرورى
وتقبلو اضافتى


وعات حبيبتى
يا ليل لا تعتب علي إذا رحلت مع النهار
فالنورس الحيران عاد لأرضه.. ما عاد يهفو للبحار
وأنامل الأيام يحنو نبضها حتى دموع الأمس من فرحي.. تغار
وفمي تعانقه ابتسامات هجرن العمر حتى إنني ما كنت أحسبها.. تحن إلى المزار
فالضوء لاح على ظلال العمر فانبثق النهار
* * *
يا ليل لا تعتب علي فلقد نزفت رحيق عمري في يديك
وشعرت بالألم العميق يهزني في راحتيك
وشعرت أني طالما ألقيت أحزاني عليك
الآن أرحل عنك في أمل.. جديد
كم عاشت الآمال ترقص في خيالي.. من بعيد
و قضيت عمري كالصغير يشتاق عيدا.. أي عيد
حتى رأيت القلب ينبض من جديد
لو كنت تعلم أنها مثل النهار يوما ستلقاها معي..
سترى بأني لم أخنك و إنما قلبي يحن.. إلى النهار
* * *
يا ليل لا تعتب علي.. قد كنت تعرف كم تعذبني خيالاتي وتضحك.. في غباء
كم قلت لي إن الخيال جريمة الشعراء و ظننت يوما أننا سنظل دوما.. أصدقاء
أنا زهرة عبث التراب بعطرها ورحيق عمري تاه مثلك في الفضاء
يا ليل لا تعتب علي أتراك تعرف لوعة الأشواق؟
و تنهد الليل الحزين و قال في ألم:
أنا يا صديقي أول العشاق
فلقد منحت الشمس عمري كله وغرست حب الشمس في أعماقي
الشمس خانتني وراحت للقمر و رأيتها يوما تحدق في الغروب إليه تحلم بالسهر
قالت: عشقت البدر لا تعتب على من خان يوما أو هجر
فالحب معجزة القدر لا ندري كيف يجئ.. أو يمضي كحلم.. منتظر
فتركتها و جعلت عمري واحة يرتاح فيها الحائرون من البشر
العمر يوم ثم نرحل بعده ونظل يرهقنا المسير
دعني أعيش ولو ليوم واحد وأحب كالطفل.. الصغير
دعني أحس بأن عمري مثل كل الناس يمضي.. كالغدير
دعني أحدق في عيون الفجر يحملني.. إلى صبح منير
فلقد سئمت الحزن و الألم المرير
* * *
الآن لا تغضب إذا جاء الرحيل
و أترك رفاقك يعشقون الضوء في ظل النخيل
دع أغنيات الحب تملأ كل بيت في ربى الأمل الظليل
لو كان قلبك مثل قلبي في الهوى ما كان بعد الشمس عنك و زهدها يغتال حبك.. للأصيل
* * *
يا ليل إن عاد الصحاب ليسألوا عني.. هنا
قل للصحاب بأنني أصبحت أدرك.. من أنا
أنا لحظة سأعيشها و أحس فيها من أنا؟!
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
مصطفى المصرى
نائب المدير

نائب المدير



عدد المساهمات : 720
تاريخ التسجيل : 13/02/2010

فاروق جويدة Empty
مُساهمةموضوع: رد: فاروق جويدة   فاروق جويدة I_icon_minitimeالثلاثاء فبراير 23, 2010 6:11 pm

‏..‏ ويبقي الشعر


وطن جميل كـان يوما كـعبة الأوطان


ماذا تـبقـي منه‏..‏ ؟


الآن تأكلـه الكلاب‏..‏ وتـرتوي


بـالدم فـوق ربوعه الديدان


الآن ترحل عنه أفواج الحمام






وتـنعق الغربان


الآن ترتع فيه أسراب الجراد


وتعبث الفئران


الآن يأتي الماء مسموما


ويأتي الخبز مسموما


ويأتي الحلم مسموما


ويأتي الفجر مصـلوبا علي الجدران
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ندى الورود
مشرف
مشرف
ندى الورود


عدد المساهمات : 134
تاريخ التسجيل : 23/01/2010

فاروق جويدة Empty
مُساهمةموضوع: رد: فاروق جويدة   فاروق جويدة I_icon_minitimeالخميس أبريل 29, 2010 2:39 pm

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

اليوم اخترت لكم قصيدة رائعة جدا


للشاعر الكبير فاروق جويدة وهى


قد أزعم أني أنساكي

وفؤادي بدد ذكراكي

قد أزعم ما قالوا عني

لكني أبداً أهواك

مشكلتي أني أهواك

أهوى أرضك قبل سماك

مشكلتي أني مجنون

لم يعشق في الكون سواك

لم يبدع أشعارا لكن

كنت كتاباً فتهجاك

في عينك تسكن أحزاني

وهمومي تنتعل خطاك

ومصيرك خط في كفي

ومصيري إن شئت فداك

لكني مغلوب في حبك

مهزوم تحت سماك

ولأني في زمن مر

يتحداني يتحداكي

قررت أسافر مهورا

أتنفس في غير هواك

سافرت بخيبة تلميذ

لم يتقن لغة إلاك

سافرت أغير أثوابي

كي ترضى عني عيناك

كي تسمع مني أذناك

لكني لن أصبح قطا

يتلصص بابك دون رضاك

لن أرجع وعبيرك أنف

لكلاب تمتص دماك

فسلاما يا قبلة روحي

ومصيري أني ألقاك

ودعيهم إن قالوا فأنا

مشكلتي أني أهواك


















فاروق جويده

ولكم ارق تحياتى

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ابو منه
عضو مميز
عضو مميز
ابو منه


عدد المساهمات : 597
تاريخ التسجيل : 24/01/2010
العمر : 46

فاروق جويدة Empty
مُساهمةموضوع: رد: فاروق جويدة   فاروق جويدة I_icon_minitimeالسبت يونيو 12, 2010 8:35 pm

شهداؤنا
شهداؤنا بين المقابر يهمسون..
والله إنا قادمون..
في الأرض ترتفع الأيادي..
تنبُت الأصوات في صمت السكون..
والله إنا راجعون..
تتساقط الأحجار يرتفع الغبار..
تضيء كالشمس العيون..
والله إنا راجعون..
شهداؤنا خرجوا من الأكفان..
وانتفضوا صفوفًا، ثم راحوا يصرخون..
عارٌ عليكم أيها المستسلمون..
وطنٌ يُباع وأمةٌ تنساق قطعانا..
وأنتم نائمون..
شهداؤنا فوق المنابر يخطبون..
قاموا إلى لبنان صلوا في كنائسها..
وزاروا المسجد الأقصى..
وطافوا في رحاب القدس..
واقتحموا السجون..
في كل شبر..
من ثرى الوطن المكبل ينبتون..
من كل ركن في ربوع الأمة الثكلى..
أراهم يخرجونْ..
شهداؤنا وسط المجازر يهتفونْ..
الله أكبر منك يا زمن الجنونْ..
الله أكبر منك يا زمن الجنونْ..
الله أكبر منك يا زمن الجنونْ..
****
شهداؤنا يتقدمونْ..
أصواتهم تعلو على أسوار بيروت الحزينة..
في الشوارع في المفارق يهدرونْ..
إني أراهم في الظلام يُحاربونْ..
رغم انكسار الضوء..
في الوطن المكبل بالمهانة..
والدمامة.. والمجون..
والله إنا عائدون..
أكفاننا ستضيء يومًا في رحاب القدسِ..
سوف تعود تقتحم المعاقل والحصونْ..
****
شهداؤنا في كل شبر يصرخونْ..
يا أيها المتنطعونْ..
كيف ارتضيتم أن ينام الذئب..
في وسط القطيع وتأمنونْ؟
وطن بعرْض الكون يُعرض في المزاد..
وطعمة الجرذان..
في الوطن الجريح يتاجرون..
أحياؤنا الموتى على الشاشات..
في صخب النهاية يسكرون..
من أجهض الوطن العريق..
وكبل الأحلام في كل العيون..
يا أيها المتشرذمون..
سنخلص الموتى من الأحياء..
من سفه الزمان العابث المجنون..
والله إنا قادمون..
"ولا تحسبن الذين قتلوا في سبيل الله أمواتًا
بل أحياء عند ربهم يرزقون"
****
شهداؤنا في كل شبر..
في البلاد يزمجرونْ..
جاءوا صفوفًا يسألونْ..
يا أيها الأحياء ماذا تفعلونْ..
في كل يوم كالقطيع على المذابح تصلبونْ..
تتنازلون على جناح الليل..
كالفئران سرًّا للذئاب تهرولونْ..
وأمام أمريكا..
تُقام صلاتكم فتسبحونْ..
وتطوف أعينكم على الدولارِ..
فوق ربوعه الخضراء يبكي الساجدونْ..
صور على الشاشاتِ..
جرذان تصافح بعضها..
والناس من ألم الفجيعة يضحكونْ..
في صورتين تُباع أوطان، وتسقط أمةٌ..
ورؤوسكم تحت النعالِ.. وتركعونْ..
في صورتين..
تُسلَّم القدس العريقة للذئاب..
ويسكر المتآمرون..
****
شهداؤنا في كل شبر يصرخونْ..
بيروت تسبح في الدماء وفوقها
الطاغوت يهدر في جنونْ..
بيروت تسألكم أليس لعرضها
حق عليكم؟ أين فر الرافضونْ؟
وأين غاب البائعونْ؟
وأين راح.. الهاربونْ؟
الصامتون.. الغافلون.. الكاذبونْ..
صمتوا جميعًا..
والرصاص الآن يخترق العيونْ..
وإذا سألت سمعتَهم يتصايحونْ..
هذا الزمان زمانهم..
في كل شيء في الورى يتحكمونْ..
****
لا تسرعوا في موكب البيع الرخيص فإنكم
في كل شيء خاسرونْ..
لن يترك الطوفان شيئًا كلكمْ
في اليم يومًا غارقون..
تجرون خلف الموتِ
والنخَّاس يجري خلفكم..
وغدًا بأسواق النخاسة تُعرضونْ..
لن يرحم التاريخ يومًا..
من يفرِّط أو يخونْ..
كهاننا يترنحونْ..
فوق الكراسي هائمونْ..
في نشوة السلطان والطغيانِ..
راحوا يسكرونْ..
وشعوبنا ارتاحت ونامتْ..
في غيابات السجونْ..
نام الجميع وكلهم يتثاءبونْ..
فمتى يفيق النائمونْ؟
متى يفيق النائمون؟
.............
فاروق جويدة
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
فاروق جويدة
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1
 مواضيع مماثلة
-
» فاروق جويدة اريدك عمري
» فاروق جويدة-في عينيك عنواني
» فاروق جويدة-بغداد لا تتألمي
» هذة بلاد لم تعد كابلادى - فاروق جويدة
» فاروق جويدة _الخيول لا تعرف النباح

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
أمواج الأندلس أمواج عربية  :: الشعر العامى-
انتقل الى: