أمواج الأندلس أمواج عربية
أهلا ومرحبا بك زائرنا الكريم، إذا كانت هذه زيارتك الأولى للمنتدى، يشرفنا أن تقوم بالتسجيل اذا رغبت بالمشاركة في المنتدى، أما إذا رغبت بقراءة المواضيع فتفضل بزيارة القسم الذي ترغب أدناه
عزيزى الزائر يسعدنا ان تنضم الينا وتلحق بنا
كى تفيد وتستفيد بادر بالتسجيل مع اطيب الامنيات ادارة المنتدا
ورجاء التسجيل باسماء لها دلالية الاحترام

أمواج الأندلس أمواج عربية
هل تريد التفاعل مع هذه المساهمة؟ كل ما عليك هو إنشاء حساب جديد ببضع خطوات أو تسجيل الدخول للمتابعة.


وطن واحد هدف واحد قلب واحد قلم واحد تلك هى حقيقة أمواج الاندلس
 
أمواج الأندلسأمواج الأندلس  الرئيسيةالرئيسية  التسجيلالتسجيل  دخولدخول  افضل موقع لتعلم الجرافيكافضل موقع لتعلم الجرافيك  أضغط وادخل وابحثأضغط وادخل وابحث  

 

  ...... ّّّّ الطفيل بن عمرو الدوسى ......ّّّّ

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
حنين الذكريات
عضو مميز
عضو مميز


عدد المساهمات : 17
تاريخ التسجيل : 01/05/2013

	...... ّّّّ الطفيل بن عمرو الدوسى ......ّّّّ Empty
مُساهمةموضوع: ...... ّّّّ الطفيل بن عمرو الدوسى ......ّّّّ   	...... ّّّّ الطفيل بن عمرو الدوسى ......ّّّّ I_icon_minitimeالسبت مايو 18, 2013 10:27 pm


(( الطفيل بن عمرو الدوسى ))

بسم الله والصلاة والسلام على رسول الله سيدنا محمد وعلى اله وصحبه اجمعين اما بعد ......

اللهم انى احببت صحابة نبيك محمد صلى الله علية وسلم اصدق الحب واعمقه .... فهبنى يوم الفزع الاكبر لاى منهم ....

فانك تعلم انى مااحببتهم الا فيك ، ياارحم الراحمين ...(بقلم عاشقة )

((اللهم اجعل له ايه تعينه على ما ينوى من الخير ))
"من دعاء الرسول صلى الله علية وسلم"
نــــــــــــــــــســـــــــــــبــــــــــــــــ ـه:ــــــــــــ
الطفيل بن عمرو بن طريف بن العاص بن ثعلبه بن سليم بن فهم بن غنم بن دوس الدوسى وقيل هو ابن عبد عمرو بن عبد الله

بن مالك بن عمرو بن فهم لقبه ذو النور ....

الطفيل بن عمرو الدوسى سيد قبيلة ( دوس ) فى الجاهلية ، وشريف من اشراف العرب المرموقين ، وواحد من اصحاب

المروءات المعددودين لا تنزل له قدر عن نار ، ولا يوصد له باب امام طارق ....

يطعم الجائع ، ويؤمن الخائف ، ويجير المستجير وهو الى ذلك اديب وشاعر مرهف الحس رقيق الشعور بصير بحلو البيان ....


ّّ بداية الرحلة ذهابة الى مكه:ــــــــــ

غادر الطفيل منازل قومه فى (تهامه) متوجها الى مكه ، وكان الصراع دائر بين الرسول

الكريم صلوات الله عليه وكفار قريش ، كل يريد ان يكسب لنفسه الانصار ، ويجتذب لحزبه

الاعوان .....

فالرسول صلوات الله وسلامه عليه يدعو لربه وسلاحه الايمان والحق وكفار قريش يقاومون

دعوته بكل سلاح ويصدون الناس عنه بكل وسيله ، ووجد الطفيل نفسه يدخل فى هذه المعركه

عن غير قصد فهو لم يقدم الى مكه لهذا الغرض ، ولاخطر له امر محمد وقريش قبل ذلك

على بال ، ومن هنا كان للطفيل بن عمرو الدوسى مع هذا الصراع حكاية لاتنسى ، فالنستمع

اليها فانها من غرائب القصص .....


^^^ حدث الطفيل قال :ــــــــــــ

قدمت مكه ، فما ان رانى سادة قريش ، حتى اقبلوا على فرحبوا بى اكرم ترحيب

وانزلونى فيهم اعز منزل .....
ثم اجتمع الى سادتهم وكبرائهم وقالوا : يا طفيل ، انك قد قدمت بلادنا ، وهذا الرجل الذى

يزعم انه نبى قد افسد امرنا ومزق شملنا، وشتت جماعتنا، وانما نخشى ان يحل بك

وبزعامتك فى قومك ماقد حل بنا ، فلاتكلم الرجل ولا تسمعن منه شيئا ، فان له قولا كالسحر

يفرق بين الولد وابيه ، وبين الاخ واخيه وبين الزوجه وزوجها ....

قال الطفيل : فوالله مازالوا يخوفونى على نفسى وقومى بعجائب افعاله حتى اجمعت امرى

على الااقترب منه والا اكلمه اواسمع منه شيئا...

هــــدايــــته واســـــــلامه:ــــــــــــــ

ولما غدوت الى المسجد للطواف بالكخبه والتبرك باصنامها التى كنا اليها نحج حشوت اذنى

قطنا خوفا من ان يلامس سمعى شىء من قول محمد ....

لكنى ماان دخلت المسجد حتى وجدته قائما يصلى عند الكعبه صلاة غير صلاتنا ، ويتعبد

عباده غير عبادتنا ، فاسرنى منظره ، وهزتنى عبادته ، ووجدت نفسى ادنوا منه ، شيئا

فشيئا حتى اصبحت قريبا منه .... وابى الله الا انيصل الى سمعى بعض مما يقول ، فسمعت

كلاما حسنا وقلت فى نفسى : ثكلتك امك يا طفيل .... انك لرجل لبيب شاعر ، وما يخفى

عليك الحسن من القبيح ، فان كان الذى ياتى به حسنا قبلته ، وان كان قبيحا تركته .

فقلت يا محمد : ان قومك قد قالوا لى عنك كذا وكذا ،فعرض على امره، وقرا لى سورة

الاخلاص والفلق ، فوالله ماسمعت قولا احسن من قوله ، ولارايت امرا اعدل من امره ...

عند ذلك بسط يدى له ، وشهدت ان لااله الاالله وان محمدا رسول الله ودخلت فى الاسلام

دعـــــــــــاء الــــــــرســـــــول تــــــــــــحقــــــــــــق :ـــــــــــــ

قال الطفيل :ـــــــ

يارسول الله ، انى امرؤ مطاع فى عشيرتى ، وانا راجع اليهم وداعيهم الى الاسلام ، فادع

الله ان يجعل لى ايه تكون عونا لى فيما ادعوهم اليه فقال : (اللهم اجعل له ايه).....

فخرجت الى قومى حتى اذا كنت فى موضع مشرف على منازلهم ، وقع نور فيما بين عينى

مثل المصباح ، فقلت: الله اجعله فى غير وجهى ، فانى اخشى ان يظنوا انها عقوبه وقعت

فى وجهى لمفارقة دينهم .... فتحول النور فوقع فى راس سوطى (مايضرب به من جلد

مضفور) فجعل الناس يتراءون ذلك النور فى سوطى كالقنديل المعلق ، وانا اهبط اليهم


اســــــــــــــــــــلام اهـــــــــــــــــــــله :ــــــــــــــــــــ

فلما نزلت اتانى ابى ـــــ وكان شيخا كبيرا ــــ فقلت :

اليك عنى ياابت ، فلست منك ولست منى

قال : ولم يابنى ؟ .... قلت :

لقد اسلمت ، وتابعت دين محمد صلى الله علية وسلم

قال : اى بنى ، دينى دينك ، فقلت : اذهب واغتسل وطهر ثيابك ، ثم تعالى حتى اعلمك

ماعلمت فذهب فاغتسل وطهر ثيابه ، ثم جاء فعرضت عليه الاسلام فاسلم ، وفعل ذلك مع

بقية اهله فاسلموا جميعا .....

ثم دعوت دوسا فابطؤوا على الاابا هريرة فقد كان اسرع الناس اسلاما.



ملازمة الطفيل بن عمرو الرسول صلى الله علية وسلم :ـــــــــ

ظل الطفيل ملازما للنبى صلى الله عليه وسلم حتى قبض النبى الى جوار ربه.....

ولما الت الخلافه من بعده الى صاحبة الصديق ، وضع الطفيل نفسه وسيفه وولده فى طاعة

خليفه رسول الله صلى الله عليه وسلم ....

حــــــــــــــــــــلـــــــــــــــــم تـــــــــــــــحـــــــــــقــــــــــــق :ــــــــــ

ولما نشبت حروب الرده خرج الطفيل فى طليعه جيش المسلمين وفيما هو فى طريقة.....

الى اليمامه راى رؤيا فقال لاصحابه : انى رايت رؤيا فعبروها لى .....

فقالوا : وما رايت؟؟

قال : رايت ان راسى قد حلق وان طائرا خرج من فمى وان امراة ادخلتنى فى بطنها ، وان

ابنى عمرا جعل يطلبنى لكنه حيل بينى وبينه ....

فقالوا : خيرا .....

فقال : اما انا ــــــ والله ـــــــــ لقد اولتها :

اما حلق راسى فذلك انه يقطع .....

واما الطائر الذى خرج من فمى فهو روحى ....

واما المراة التى ادخلتنى فى بطنها فهى الارض تحفر لى فادفن فى جوفها ....

وانى لارجو ان اقتل شهيدا .....


وفـــــــــــــــــــــاتــــــــــــــــــــــه:ـ ـــــــــــــــ

وفى معركة اليمامه ابلى الصحابى الجليل الطفيل بن عمرو الدوسى اعظم البلاء ، حتى خر

صريعا شهيدا على ارض المعركة وحقق الله له ماتنى لانه صدق الله فاصدقه الله ....

رحم الله الطفيل بن عمرو الدوسى ، فهو الشهيد ، وابو الشهيد .

احبتى فى الله يعلم الله ان هذا الموضوع مجهود شخصى ولم انقله من على اى موقع ولكن

قراته وكتبته
واتمنى ان ينال اعجابكم والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
...... ّّّّ الطفيل بن عمرو الدوسى ......ّّّّ
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
أمواج الأندلس أمواج عربية  :: ألواحة ألاسلامية :: رجال حول الرسول-
انتقل الى: